الموقع الرسمي للشيخ الدكتور راشد بن مفرح الشهري

404
نعتذر , لا نستطيع ايجاد الصفحة المطلوبة

الخميس، 3 أغسطس 2017

كرامة المراة في الاسلام

المشاهدات :

كرامة المراة في الاسلام


كرامة المراة في الاسلام
خطبة الجمعة للدكتور راشد بن مفرح الشهري  -  بمسجد عبد الله بن عمار
الحمد لله العلي الأعلى ، خلق فسوى ، وقدر فهدى ، أحصى على العباد أقوالهم وأفعالهم ، في كتاب لا يضل ربي ولا ينسى . أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، جلت عظمته ، وعمت قدرته ، وتمت كلمته ﴿وَإِن تَجْهَرْ بِالْقَوْلِ فَإِنَّهُ يَعْلَمُ السِّرَّ وَأَخْفَى﴾ ، وأشهد أن حبيبنا وقدوتنا ورسولنا محمداً عبده ورسوله ، بعثه بالحق والهدى فما ضل وما غوى ، وما نطق عن الهوى ، إن هو إلا وحي يوحى ، صلى الله وسلم وبارك عليه ، وعلى آله دوحة البيت الطاهرة وعلى صحابته عصبة الحق الظاهرة والتابعين وتابعيهم العاملين للأولى والآخرة وسلم تسليماً كثيراً .
امابعد :




عباد الله : اتقو الله فهي خير زاد المتقين ، وراقبوه فذاك سبيل المؤمنين الخاشعين ، أوصى رسول الله أبا ذر (أوصيك بتقوى الله ، فإنه رأس الأمر كله) وأوصى أبا سعيد (عليك بتقوى الله فانها جماع كل خير) واعظم من ذلك وصية الحق Y : ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ﴾ .
أيها المسلمون : الاعلم بالناس خالقهم والأعرف بحالهم مالكهم ﴿الرَّحْمَٰنُ * عَلَّمَ الْقُرْآنَ * خَلَقَ الْإِنسَانَ * عَلَّمَهُ الْبَيَانَ﴾ والعبد لا يعلم بحاله وكنهه حتى يفصل بين العباد .
المرأة خلقها ربها وفصل حالها خالقها هي من جملة الآدميين المكرمين ﴿وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَىٰ كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا﴾
كرم المرأة إذ خلقها من الرجل ﴿يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ ۚ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا﴾ خلقها من ضلع آدم الأيسر الأقصر . كرمها فجعلها سكناً لزوجها ﴿هُوَ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَجَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا لِيَسْكُنَ إِلَيْهَا ۖ﴾ ، كرم المرأة وجعل الانفاق عليها حجاباً لكم من النار (من كان له ثلاث بنات فصبر عليهن وأطعمهن وسقاهن وكساهن من جدته كن له حجاباً من النار يوم القيامة) رواه الإمام أحمد وابن ماجه وفي الأدب المفرد عند البخاري وصححه الالباني .
وكرم المرأة وصانها بوليها ووقاها الشرور بوالديها وزوجها ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَّا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ﴾ ، وكرم المرأة فصانها في بيته مكرمة حتى تخطب من زوجها (تخطب المرأة لأربع) ، وكرمها فجعل المهر لها لا عليها ﴿وَآتَيْتُمْ إِحْدَاهُنَّ قِنطَارًا فَلَا تَأْخُذُوا مِنْهُ شَيْئًا﴾  ، ﴿وَآتُوا النِّسَاءَ صَدُقَاتِهِنَّ نِحْلَةً ۚ فَإِن طِبْنَ لَكُمْ عَن شَيْءٍ مِّنْهُ نَفْسًا فَكُلُوهُ هَنِيئًا مَّرِيئًا﴾ .
وكرم المرأة فجعل لها حقوقاً على زوجها ، ينفق عليها ، ويقوم بحقوقها ، وعن أبي هريرة t قال: (جاء رجل فقال يا رسول الله r : عندي دينار قال: (أنفقه على نفسك ، قال: عندي آخر قال: أنفقه على ولدك، قال عندي آخر قال : (انفقه على أهلك) .
وكرمها وجعل لها سكناً مستقاً عند زوجها ﴿أَسْكِنُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ سَكَنتُم مِّن وُجْدِكُمْ وَلَا تُضَارُّوهُنَّ لِتُضَيِّقُوا عَلَيْهِنَّ ۚ ﴾
وكرم الله المراة فجعلها اماً مبروره ﴿وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا ۖ﴾ ، بل جعل لها ثلاث ارباع البر (أمك ثم امك ...) .
وكرم الله المرأة فجعلها اختاً موصولة وزوجة موقرة وابنة محفوظة .
وكرم الله المرأة فجعلها حجابها وألبسها جلبابها واكرمها بصونها ، تشير أم سلمة على رسول الله r في الحديث فياخذ بمشورتها ، وهاهي ام المؤمنين عائشة رضي الله عنهااعلم نساءالارض .
                     يا ابنتـي إِن أَرَدْتِ آيـةَ حسن         
                                                    وجمـالاً يزيـنُ جِسمـاً وعقـلا
                      فـانبـذي عـادَةَ التَّبَـرُّجِ نـبـذاً
                                                    فجَمالُ النفـوسِ أَسمـــــــــــــا وأَعلـى
                   صبغةُ اللّهِ صبغةٌ تبهـرُالنـفـسَ
                                                  تعــالى الإِلـهُ عــزَّ وجَلَّا
                     واجْعَلِي شيمةَ الحياءِ خِماراً
                                                 فهـو بالغـــادةِ الكريمـةِ أَولـى
                       ليسَ للبنتِ فـي السعـادةِ حـظٌّ
                                               إن تناءى الحَيـاءُ عنها ووَلَّـى
                      والبسِي من عفافِ نفسِـك ثوباً
                                                كلُّ ثــوبٍ سـواهُ يفنى ويَبْلـى
وكرم الله المرأة فقال لنبيه r : ﴿يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ۚ ذَٰلِكَ أَدْنَىٰ أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا﴾
اللهم احفظ بناتنا ونسائنا وادن عليهن الستر والحجاب واعفاف واكفهن شر الأشرار ..
بارك الله لي ولكم ..
عباد الله : امرأة غريبة تشتكي الوحدة تشتكي الوحدة وكثرة الهموم والغموم لديها المال والسكن ، لكن بلا سكن ، أقترح عليها ان تأخذ طالباً من طلاب الابتعاث لكنها حددت من طلاب العرب والسعوديين ، اقتنعت بالفكرة وقصدت أحد المعاهد قصت القصص علي مدير المعهد نصحها بطالب سعودي وان تجرب ذلك لمدة أسبوعين اصحبته دخل الطالب وما هي الا لحظات واذا به مكتئب يبكي ، ما بك قال تذكرت أمي وابي واخواني ، اندهشت وحزنت ، قال ما بك قالت لي أولاد في نفس تلك المدينة منذ اكثر من 11 سنة لم ارهم ولم يسالوا عني هذا وهذا ما يريده ادعياء الحرية للمرأة .
عباد الله : ويتواصل كرم الله للمرأة المسلمة فالآل الأخيار مصطفون عند رب الابرار ﴿إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَىٰ آدَمَ وَنُوحًا وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ * ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ ۗ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ * إِذْ قَالَتِ امْرَأَتُ عِمْرَانَ رَبِّ إِنِّي نَذَرْتُ لَكَ مَا فِي بَطْنِي مُحَرَّرًا فَتَقَبَّلْ مِنِّي ۖ إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ﴾ .
وكرم الله المرأة فجعلها مثلاً للصالحات ومناراً للمستقيمات ﴿وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ آمَنُوا امْرَأَتَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِي عِندَكَ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ وَنَجِّنِي مِن فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ * وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِن رُّوحِنَا وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ﴾
فاي اكرام بعد هذا الاكرام أن ضرب بها مثلاً للذين أمنو وجعلها في الجنة مع المطيعين القانتين .
وكرم خديجة فجاء جبريل وقال يا رسول الله r هذه خديجة فاقرئها من الله تبارك وتعالى السلام ومني ) وصنف ابن ابي شيبة وقال : (مرة يا رسول الله هذه خديجة قد أتت معها إناء فيه إدام ، أو طعام ، أو شراب ، فإذا هي أتتْك فاقرأ عليها السلام من ربها ، ومنِّي ، وبشِّرْها ببيت في الجنة مِن قصب ، لا صخبَ فيه ولا نصب( رواه احمد .
هذا هو الدين كفلها من منبتها الي جنة ربها ، فاين دعاة التحرير الذين يريدون فسقها وعريها وتفسخها وخروجها عن دينها ﴿وَاللَّهُ يُرِيدُ أَن يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَن تَمِيلُوا مَيْلًا عَظِيمًا﴾
فتنبهوا رحمكم الله الى هذه الدعوات المغرضات والي الاجهزه الهادمات ، واكثروا من الدعاء للمسلمات
                     إنَّ الصلاة على النبي غنيمة
                                           من حازها حاز الكرامة وامتلك
                     فُز بالصلاة على النبي مُرددًا

                                       صلى عليـــه الله مـا دار الفلك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ الدكتور / راشد الشهري | تطوير : Abu Faisal 0567772728 | تصميم : Abdo Hegazy